موت المجنون

ويروى أن نوفل بن مساحق والي الصدقات أتى منطقة بني عامر والتقى بالمجنون واستنشده أشعاره، وأن المجنون رأى قطيعاً من الغزلان فطفق يعدو حتى اختلط بها وفارقه. ولما طلبه وجده بين حجرين ميتاً.

وما أجمع عليه الرواة أنه وجد ميتاً فاحتمل وغسل ودفن. وحضر جنازته قومه وقوم ليلى. وقيل إن أبا ليلى أظهر جزعاً شديداً وتنصَّل واعتذر بأنه لم يعلم أن أمره يفضي إلى تلك الحالة، ولو علم لاحتمل العار وزوّجه. ولما غسل وجدوا في ثيابه رقعة مكتوباً فيها الأبيات التالية التي كانت آخر شعر قاله المجنون:

 

أَلا أَيُّها الشيخُ الَّذي ما بِنا  يَرضى      شَقِيتَ وَلا أَدرَكتَ مِن عَيشِكَ الخَفضا

شَقيتَ  كَما   أَشقَيـتَني    وَتَرَكتَني      أَهيمُ  مَعَ  الهُلاكِ  لا  أَطعَمُ الغَمضا

وَحَقِّ الهَوى إِنّي أُحِسُّ مِنَ  الهَوى      عَلى  كَبِدي  ناراً  وَفي أَعظُمـي رَضّا

كَأَنَّ فُؤادي  في  مَخــالِيبِ   طائِرٍ      إِذا  ذُكـرت  ليـلى   يشدُّ   بِهِ   قَبضا

كَأَنَّ فِجاجَ  الأَرضِ  حَلقَةُ   خـاتَمٍ      عَلَيَّ  وَلا   تَزدادُ  طولاً   وَلا  عَرضـا

فجاج: جمع فجّ وهو الطريق الواسع بين جبلين.

 

وسأتطرق لهذه القصيدة في فصل لاحق بإسهاب.

 

المراجع:

  1. الأصفهاني: كتاب الأغاني – دار صادر، 2002م.

  2. داود الأنطاكي: تزيين الأسواق في أخبار العشاق، الطبعة الثانية، 1986م – دار ومكتبة الهلال – بيروت.

  3. ديوان قيس بن الملوح (مجنون ليلى) رواية أبي بكر الوالبي- دار الكتب العلمية – بيروت 1990.

  4. ابن طولون: بسط سامع المسامر في أخبار مجنون بني عامر، تحقيق محمد إبراهيم سليم – مكتبة ابن سينا- القاهرة 1994.

  5. عبد المجيد زراقط: عشاق العرب – دار البحار- بيروت، 1987م

  6. الحب الخالد: قيس وليلى – دار الكتب العلمية- بيروت.

  7. شوقي ضيف: الحب العذري عند العرب- الدار المصرية اللبنانية، 1999م.

  8. جورج غريب: قيس بن الملوح مجنون بني عامر –دار الثقافة – بيروت، 1985.

  9. كمال مصطفى الشيبي: الحب العذري – دار المناهل – بيروت ، 1997م.

  10. يوسف غيث: أجمل قصائد الغزل – دار أسامة – عمان، 2002م.

  11. عبد الأمير مهنا: شهداء العشق – دار الفكر اللبناني –بيروت، 1990.

  12. أميل ناصف: ديوان الحب والغزل – دار جروس – طرابلس، لبنان، 1990.

  13. إبراهيم موسى سنجلاوي: الحب والموت في شعر الشعراء العذريين في العصر الأموي – منشورات مكتبة عمّان، 1985.

  14. العربي حسن درويش: قضية الحب العذري في شعر بني أمية –مكتبة النهضة المصرية –القاهرة، 1999.

  15. أحمد تيمور: الحب عند العرب – دار المعارف للطباعة والنشر – سوسة، تونس1993م.

  16. ابن منظور: لسان العرب - دار المعارف - القاهرة.

© 2019 by Dr. Hajar