استهلال بالتأمل في البحيرة

1. أطَيرٌ على سـطحِ البُحـيرةِ طارِقُ؟       أإطراقُهُ   هـمٌّ    وفي  الهـمِّ   غـارق؟

2. فهل كنتَ يا طيرَ البُحـيرةِ عاشِـقاً        وهل أنتَ معشوقٌ؟ وهل أنتَ عاشقُ؟

3. تَغِطُّ على  سطـحِ البُحـــيرةِ  غـافياً       وحولَـك   أطيارٌ،   حِسـانٌ    روامــقُ

4. فإن فارقتكَ اليـومَ  أطيـافُ  حُبِّـكم       فطيفُ  أحبّائـي  مــعــي   لا   يُفـارقُ

5. كأنَّ نسيمَ الصبحِ هيَّـجَ  خــاطـري       فشـوَّقني   للأمـسِ  والأمسُ    شـائقُ

6. سرَحتُ وحـيداً والطيورُ  تحيطُـكم        أعِــرني  لهذا   اليومِ   خِـــلاًّ   أرافـقُ

7. فإن سِرتُ فـي دربِ البحيرةِ خائراً       فقد  كنتُ  في نفسِ الطـــريقِ  أسـابقُ

8. أبادلُ  خِــلّي في  الطريـقِ  سوالِفاً       أبا طارقٍ، مَن  ذا  لسمْـعِيَ  طـارقُ؟

9. أأجلس  مغبــوناً  وقلبـي   مسـافرٌ       وإنسانُ   عينـي   بالمدامـعِِ   غـارقُ؟

© 2019 by Dr. Hajar